أدنوك تفوز بجائزة التميز في إدارة الطاقة إحدى جوائز الملتقى الوزاري للطاقة النظيفة

أبوظبي-9 يونيو2017: فازت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) بجائزة التميز في إدارة الطاقة إحدى مبادرات الملتقى الوزاري الثامن للطاقة النظيفة لامتيازها في تطبيق أفضل معايير إدارة الطاقة على المستوى العالمي من بين 37 مؤسسة من 21 دولة وذلك خلال فعاليات الاجتماع الوزاري الثامن للطاقة النظيفة والذي استضافته مدينة بكين.  وتكرم هذه الجائزة المرموقة المؤسسات والشركات من جميع أنحاء العالم والتي تستخدم أنظمة لإدارة الطاقة تحقق فوائدا اقتصادية وتفي بمتطلبات الاستدامة وتعزز القدرة التنافسية.

وكان معالي سهيل محمد المزروعي وزير الطاقة قد تراس وفد دولة الامارات العربية المتحدة للاجتماع الوزاري الثامن للطاقة النظيفة والاجتماع الثاني لمهمة الابتكار والذي انعقد خلال الفترة من  7-8 يونيو في مدينه بكين بجمهورية الصين الشعبية. 

وتسلم الجائزة انابة عن أدنوك بدر على المحمدي مدير وحدة المشاريع الاستراتيجية خلال فعاليات الاجتماع الوزاري للطاقة النظيفة في مدينة بكين. وتعتبر شركة أدنوك من ضمن ثلاث شركات في العالم فازت بهذه الجائزة المرموقة لعام 2017.  

وتكرم الجائزة الشركات والمنظمات التي   حصلت على على اعتماد الآيزو 50001 العالمي لنظم إدارة الطاقة التي تستخدمها. وتعتبر أدنوك أول شركة نفط وغاز تحصل على شهادة الأيزو 50001 على مستوى الشركة والشركات العاملة في مجموعة أدنوك

وتتطبق أدنوك عدد من الإجراءات تستهدف تحسين كفاءة استخدام الطاقة ونجحت في تحقيق توفير تكاليف استهلاك الطاقة مما يسهم في تعزيز الأداء وزيادة الربحية. وتنفذ أدنوك أيضا عددا من التقنيات الحديثة والمبتكرة عبر كلا مكونات سلسلة القيمة في عملياتها البرية والبحرية وتحقيق القيمة المثلى من مواردها.

وكانت أدنوك قد أعلنت عزمها تطبيق مجموعة من الإجراءات التي ستسهم في تحسين كفاءة استخدام الطاقة بنسبة 10٪ بحلول عام 2020. وسوف تقلل استراتيجية كفاءة استخدام الطاقة من استهلاك أدنوك للغاز بمعدل 156 مليون قدم مربع يومياً، وتساعد على توفير النفقات بقيمة إجمالية تبلغ مليار دولار بحلول عام 2020.

وقد نجحت هذه المبادرات حتى الآن في خفض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون بواقع 3.1 مليون طن سنوياً، أي ما يعادل الانبعاثات الناجمة عن 658,800 رحلة بالسيارة في العام، بالمقارنة مع الأرقام المسجلة عام 2014. ومن المتوقع انخفاض معدلات الانبعاثات بشكل أكبر خلال السنوات الثلاث القادمة مع تطبيق المزيد من إجراءات تعزيز الكفاءة التشغيلية.

وإلى جانب مبادراتها المرتبطة بتعزيز كفاءة استخدام الطاقة، تعمل أدنوك على تحسين عمليات إدارة الطلب على الطاقة عبر تشجيع عملائها والمتعاقدين معها على تطبيق التوجهات نفسها، بما يعزز ويدعم تحقيق الاقتصاد القائم على كفاءة استخدام الطاقة في دولة الإمارات.