ضمن مبادراتها التي تستهدف حث وتشجيع قادة المستقبل لقطاع النفط والغاز

ابوظبي: 13 ابريل 2017: استضافت شركة بترول ابوظبي الوطنية (أدنوك) اليوم أكثر من 250 طالبا من طلاب الجامعات والمعاهد العليا في إمارة ابوظبي الدارسين في التخصصات الهندسية والمهنية في المعهد البترولي وجامعة خليفة ومعهد مصدر للعلوم والأبحاث ضمن فعالية " الطريق الى عالم استكشاف وتطوير وإنتاج النفط والغاز" والتي تهدف الى تعريف الطلاب بقطاع النفط والغاز في الدولة. 

 وتعرف الطلاب الإماراتيون الذين يمثلون الجيل المقبل من مهندسي قطاع النفط والغاز خلال زيارتهم لمقر ادنوك الرئيسي على الدور الهام لقطاع الاستكشاف والتطوير والإنتاج في دعم اقتصاد الدولة ودور عمليات الاستكشاف والتطوير والإنتاج في تحقيق الاستغلال الأمثل وضمان الاستفادة القصوى من الاحتياطيات الهيدروكربونية لإمارة ابوظبي.     

كما أطلع الطلاب من الشباب الإماراتيين الدارسين في التخصصات الهندسية والمهنية المتنوعة على التحديات والصعوبات التي تواجه عمليات الاستكشاف والإنتاج في صناعة النفط والغاز كما تعرفوا عن كثب على الالتزام والمستويات العالية من القدرات الابتكارية والهندسية التي يحتاجها القطاع لاستخراج الوقود الهيدروكربوني المتواجد في المكامن العميقة تحت سطح الأرض والمُحتبس في تكوينات صخرية في طبقات جيولوجية معقدة لتوفير مصادر الوقود الذي تحتاجه مسيرة التطور الاقتصادي والاجتماعي في الدولة.  

والتقى عبد المنعم سيف الكندي مدير دائرة الاستكشاف والتطوير والإنتاج بادنوك بقادة المستقبل لقطاع النفط والغاز من الشباب الإماراتيين اثناء زيارتهم لمقر ادنوك الرئيسي للمشاركة في فعالية " الطريق الى عالم استكشاف وتطوير وإنتاج النفط والغاز" المبادرة التي نظمتها أدنوك. وتتيح هذه المبادرة للطلاب الجامعيين التعرف عن كثب على قطاع النفط والغاز في الدولة من خلال سلسلة من النشاطات والمحاضرات والعروض الجذابة تقدمها إدارات واقسام دائرة الاستكشاف والإنتاج والشركات العاملة في مجموعة أدنوك للتعريف بمراحل وعمليات استكشاف النفط والغاز واستخراجه لتوفير احتياجات المستهلكين والشركات والمؤسسات التجارية والمرافق العامة من موارد الوقود في مسعى يهدف لتشجيع الشباب على مواصلتهم دراستهم في المسارات الهندسية والمهنية المتنوعة.    

وقال الكندي " تسعى أدنوك لتوفير امدادات مستدامة من الوقود للإيفاء باحتياجات مسيرة التقدم والرفاهية التي تشهدها الدولة ونحن نقوم بذلك بصورة فعالة ومجدية من الناحية الاقتصادية كما اننا ملتزمون في نفس الوقت بمواصلة الاستثمار في كوادرنا البشرية من المواهب الشابة وإعدادهم وتمكينهم للمساهمة بصورة فعالة في نهضة وتطور الدولة"       

وأضاف " تهدف أدنوك إلى حث وتثقيف الطلاب الشباب من المواطنين والمواطنات وتشجيعهم على المضي إلى الأمام في دراسة برامج الهندسة المتنوعة من خلال اشراكهم في فعاليات متنوعة مثل  فعالية " الطريق الى عالم استكشاف وتطوير وإنتاج النفط والغاز“ والتي تأتي ضمن عدد من المبادرات التي تستهدف تطوير واعداد الكوادر المواطنة لإعداد مهندسين ومهندسات يتمتعون بقدرات ومؤهلات ذات مستويات عالمية تفي بالاحتياجات المستقبلية لدولة الامارات العربية المتحدة وعلى وجه الخصوص قطاع النفط والغاز من المهندسين المؤهلين، وفي الوقت نفسه تثبت لنا مثل هذه المبادرات كيف يمكننا من خلال العمل معا توظيف أدنوك والاستفادة منها على النحو الأمثل  لخلق طاقة بناءة ".

وتعرف الطلاب من خلال فعالية " الطريق الى عالم استكشاف وتطوير وإنتاج النفط والغاز “على أحدث التقنيات والطرق العلمية التي تستخدمها أدنوك للبحث عن مكامن النفط والغاز (عمليات الاستكشاف) وصياغة واعداد أفضل الطرق لضمان الإنتاج الأمثل وتحقيق اعلى المدخلات (عمليات التطوير) وتنفيذ عمليات الحفر لاستخراج الوقود الهيدركربوني (الإنتاج) ومن ثم تكريره ومعالجته وتوزيعه وتسويقه.  

وشاركت عددا من إدارات ووحدات دائرة الاستكشاف والإنتاج بادنوك في فعالية " الطريق الى عالم استكشاف وتطوير وإنتاج النفط والغاز" شملت وحدة الاستكشاف ووحدة التطوير ووحدة الإنتاج ووحدة التخطيط والمركز الفني التابع لها إضافة الى الشركات العاملة في مجموعة أدنوك والتي تضم شركات أدكو وادما وزادكو كما شاركت في الفعالية شركات المجموعة العاملة في قطاع الاستكشاف والحفر والتطوير والإنتاج والتي تضم شركة الحفر الوطنية وشركة الظفرة وشركة الياسات.