أدنوك تكرّم الفائزين بجائزة الصحة والسلامة والبيئة 2015

أبوظبي، 19 مايو 2016: أكد معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة والرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) الحرص الدائم على تطبيق أعلى معايير الجودة والصحة والسلامة والبيئة في كل المواقع والمجالات التي تمارس فيها أدنوك عملياتها، منوهاً إلى أن الممارسات الرائدة التي تتبعها الشركة في هذا المجال تعتبر عنصراً أساسياً للمحافظة على القدرة التنافسية لأدنوك وتعزيزها. 

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها مساء أمس خلال تكريم الفائزين في الدورة التاسعة عشر لجائزة أدنوك للصحة والسلامة والبيئة التي شارك فيها موظفو شركات المجموعة والشركاء والمقاولون والتي قدموا من خلالها مساهمات متميزة وأفكار مبتكرة تسهم في تعزيز سلامة موظفي الشركة وعملياتها.

وأشار الدكتور الجابر في كلمته إلى أن التزام أدنوك بأفضل معايير الصحة والسلامة والبيئة يرسخ مكانتها في مقدمة شركات قطاع النفط والغاز، موضحاً الدور الحيوي لهذه المعايير في الاستراتيجية الجديدة للشركة والتي تركز على التطوير المستمر للكفاءة والأداء والاستثمار في الكوادر البشرية. 

وقال معاليه: "أدنوك لديها إرث عريق من النجاحات التي حققتها على مدى العقود الأربعة الماضية، وفيما نعمل على تطبيق الاستراتيجية الجديدة للشركة، سيستمر التزامنا الراسخ بأعلى معايير الصحة والسلامة والبيئة، نظراً لما يحققه ذلك من حماية لرأس المال البشري الذي يشكل العمود الفقري للشركة، فضلاً عن الارتقاء بالكفاءة والأداء في جميع شركات المجموعة".

وكرّم معالي د. سلطان أحمد الجابر الفائزين بفئات الجائزة التي وصل إجمالي عدد المشاركين فيها إلى 240 مشاركة من مختلف شركات المجموعة والمتعاقدين معها. وشكر معاليه جميع المشاركين وأعرب عن تقديره لجهودهم المتميزة وعن تهانيه للفائزين.

وفازت شركة زادكو بالمركز الأول عن مشروعها "منتج صديق للبيئة يحقق التوفير في التكلفة: مكسرات المزيج الكيماوي" وذلك عن فئة الابتكار التي تمنح للمشاريع والمبادرات المقدمة من الأفراد أو الشركات التي تعتمد على التفكير الابداعي والابتكار في التعامل مع الصحة والسلامة والبيئة، وجاءت أدنوك للتوزيع في المركز الثاني عن مشروعها "محطات الخدمة الذكية".

وفي فئة السلامة، التي تمنح للمشاريع والمبادرات التي تعمل على تطوير طرق ومنهجيات تحقق الإدارة الأمثل للمخاطر بما يضمن سلامة الأفراد والعمليات والمنشآت وتحسين معايير ومتطلبات السلامة بصورة عامة، حصلت شركة "بروج" على المركز الأول عن مبادرة "فكرتي: صندوق الاقتراحات لتعزيز السلامة في بيئة العمل"، فيما فازت بالمركز الثاني "شركة الحفر الوطنية" عن مشروعها حول عملية التموضع الآمن للحفارات البحرية بما يسهم في تقليص مخاطر اختراق أرجل الحفارة للتربة في قاع البحر وحماية الأرواح والأصول والبيئة.

وفي فئة الصحة المهنية، التي تمنح للمشاريع والسياسات والمبادرات التي تتبناها الشركات والتي تثبت حدوث تحسن أو تقدم وتطور في مستوى الصحة المهنية أو سلامة بيئة العمل، حصلت شركة "أدجاز" على المركز الأول عن برنامجها للسيطرة على المخاطر، فيما جاءت في المركز الثاني شركة "الحصن" للغاز عن مشروعها "أداة لرفع مستوى رفاهية العمال - تقييم كمي للمخاطر الصحية". 

وفي فئة البيئة، التي تمنح للمشاريع أو المبادرات التي تؤدي إلى خفض تأثير العمليات على البيئة وتحسين التنوع البيولوجي والمحافظة على الموارد أو تقليل المخلفات، فازت شركة "تكرير" بالمركز الأول عن مشروعها "منع التلوث هو الحل البيئي الأمثل"، فيما حلت شركة "أدما" العاملة في المركز الثاني عن مشروعها "تغير نوعي في العمليات للإسهام في خفض انبعاثات الغاز".

وفي فئة الاستدامة، التي تمنح للمشاريع أو المبادرات التي تساعد في صياغة خطط أدنوك للتنمية المستدامة على المدى الطويل والتي يؤدي تنفيذها إلى تحقيق منافع بيئية واجتماعية واقتصادية، جاءت شركة "ادناتكو – انجسكو" في المركز الأول عن مبادرتها "نظام الاستدامة المنهجي المتقدم"، فيما حصلت شركة "جاسكو" على المركز الثاني عن مشروعها "الإدارة المستدامة للنفايات".

وفي فئة الأداء في مجال الصحة والسلامة والبيئة، التي تمنح للشركات المتميزة في تنفيذ رؤيتها وتستخدم استراتيجيات الإدارة الفعالة، والسلوكيات المرنة والقابلة للتكيف والاستجابة مع مختلف الظروف، فازت شركة "ادناتكو-انجسكو" بالمركز الأول.

وفاز عتيق بلال القمزي، نائب الرئيس التنفيذي في شركة "أدكو"، بجائزة "شخصية العام للصحة والسلامة والبيئة" وذلك تقديراً لتفانيه والتزامه بالصحة والسلامة والبيئة.

وتم تقديم جوائز تقديرية خاصة بمجموعة شركات أدنوك والتي حصلت عليها شركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية المحدود (أدكو)، وإدارة الخدمات الطبية في أدنوك، وشركة توتال أبو البخوش.

كما تم تقديم جوائز تقديرية خاصة لعدد من الشراكات القائمة بين شركات مجموعة أدنوك والشركات المتعاقدة معها، حيث تم تكريم شركة "ايه هاك اندستريال سيرفيسز ميدل ايست" المتعاقدة مع أدما العاملة، وشركة "توام ميدل ايست" المتعاقدة مع إسناد. جدير بالذكر أن برنامج جائزة أدنوك السنوية للصحة والسلامة والبيئة أطلق في عام 1997 ويهدف إلى تكريم الإنجازات والمشاريع والمبادرات المتميزة في مجالات الصحة والسلامة والبيئة، سعياً وراء تبادل الخبرة والمعرفة وأفضل الممارسات إضافة إلى تعزيز روح المنافسة التي تشكل حافزاً لتحسين الأداء بشكل مستمر في جميع شركات المجموعة.