أبوظبي واليابان تناقشان حلول تحسين كفاءة الطاقة

أبوظبي،17 يناير 2016 - ويهدف المنتدى إلى تسليط الضوء على الممارسات العالمية الرائدة في مجال تحسين كفاءة الطاقة وعرض الجهود وتبادل الخبرات والأفكار في هذا المجال، والتعرف عن قرب على التجربة اليابانية الناجحة في مجال تحسين كفاءة الطاقة، وكيفية الاستفادة من تطبيق هذه الممارسات والتقنيات في دولة الإمارات العربية المتحدة.

افتتح أعمال المنتدى معالي عبد الله ناصر السويدي، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك، وسعادة يوسوكي تاكاجي، وزير الدولة لشؤون الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني، بحضور عدد كبير من مدراء الدوائر والرؤساء التنفيذيين وكبار المسؤولين في أدنوك ومجموعة شركاتها ونظرائهم من كبار مسؤولي الشركات اليابانية.

وفي كلمته الافتتاحية خلال المنتدى، قال معالي عبد الله ناصر السويدي: "يأتي هذا المنتدى في وقت يشهد فيه سوق الطاقة العالمي تحولات جذرية، حيث من المتوقع زيادة الطلب العالمي على الطاقة، مما يضع المزيد من الضغوط على النظم البيئية وإمدادات الطاقة العالمية. تتطلب منا هذه التحديات توحيد جهودنا والسعي لإيجاد حلول مبتكرة ومستدامة لتحسين كفاءة الطاقة في مواقعنا التشغيلية ومصانعنا ومنازلنا ومدارسنا ومجتمعنا بشكل عام، حيث أن توفير الطاقة واستخدامها بشكل أكثر كفاءة لديه تأثيرات إيجابية مباشرة على ظاهرة تغير المناخ، والحد من الانبعاثات، وزيادة الأرباح، وتعزيز الاقتصاد الوطني".

"وبصفتها لاعباً رئيسياً في صناعة الطاقة العالمية ورافداً لدعم اقتصاد إمارة أبوظبي، فإن أدنوك تقع في صلب هذه الاستراتيجية، حيث وضعت أدنوك مسألة تعزيز كفاءة استخدام الطاقة على رأس أولوياتها. فقد نفذت أدنوك العديد من المبادرات التي تهدف إلى تعزيز كفاءة الطاقة في مجموعة شركاتها بما يدعم مسيرة النمو الاقتصادي في الإمارة. وتشمل تلك المبادرات على سبيل المثال لا الحصر تقنية التقاط وضخ غاز ثاني اكسيد الكربون لزيادة انتاج حقول النفط، والحد من عمليات حرق الغاز، وتعزيز كفاءة الطاقة في مواقعها التشغيلية ووضع استراتيجية شاملة للتميز التشغيلي."

ومن جانبه ألقى سعادة يوسوكي تاكاجي، وزير الدولة لشؤون الاقتصاد والتجارة والصناعة بدولة اليابان، كلمة أشاد بها بالتعاون الثنائي بين اليابان والإمارات في مختلف المجالات وخاصة في مجال تحسين كفاءة الطاقة، مشددًا على أهمية تبني حلول تعزز الحفاظ على الطاقة، وتقلل من استهلاكها وتشجع استخدام مصادر الطاقة المتجددة من أجل حماية الأرض والتقليل من تلوث البيئة والتغير المناخي."

وأردف قائلا: "تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة سباقة ومثالاً يحتذى به في مجال أمن الطاقة، ولديها رؤية ثابتة لتحقيق أمن الطاقة مع توفير مستويات غير مسبوقة من الكفاءة في مختلف المجالات.

وخلال المنتدى، قدم ممثلون من كبرى الشركات اليابانية العديد من العروض التي تناولت سبل تعزيز وتحسين كفاءة الطاقة، وإمكانيات استخدام الخيارات التكنولوجية لتحسين كفاءة استخدام الطاقة في الصناعة وتوليد الكهرباء والمباني التجارية، والمدن الذكية وتحسين تقنيات الطاقة في مختلف القطاعات.