مربان $75.05 %
داس $74.45 %
زاكوم العلوي $73.00 %

تقديم موارد جديدة

تقوم الشركة بإدارة عدد من  حقول النفط والغاز الكبيرة في أبوظبي، كما تعمل بشكل دائم ومستمر على استكشاف حقول  جديدة وواعدة. 

بموجب اتفاقية الامتياز الجديدة  تبلغ مساحة منطقة الامتياز البرية الممنوحة لشركة أدنوك البرية 12 ألف متر مربّع. تقوم الشركة حاليًا بإدارة 11 حقلًا، بما في ذلك حقول باب، وعصب، وبوحصا، والضبعية، كما تقوم بتصدير الغاز والنفط من محطّتين في جبل الظنّة والفجيرة. 

تقوم "أدنوك البرية" حاليًا بجمع البيانات من آبار التقييم في ثلاثة حقول نفط وعدد من المكامن غير المستغلّة بهدف تقدير قيمتها التجارية وتحديد المواقع الملائمة للتطوير.

البحث والتطوير

نسعى بشكل دائم و مستمر إلى تحسين عمليات الاستكشاف والتطوير والإنتاج، وتعزيز كفاءتها وضمان استدامتها عبر تقييم واستخدام تقنيّات  تحسين وتعزيز استخراج النفط.

بدأ في العام 2016 العمل بمشروعَين يقومان على تقنية تعزيز استخراج النفط في حقل شمال شرق باب وحقل باب، وذلك عن طريق حقن ثاني أكسيد الكربون من شركة حديد الإمارات والذي تتولّى توريده شركة الريادة. 

تشمل تقنيات تعزيز استخراج النفط التي ندرسها حاليًا تقنيات تعزيز الإنتاج عبر ضخ المياه (المياه منخفضة الملوحة)، وحقن غازات الهيدروكربون القابلة للامتزاج، وحقن غازات الهيدروكربون غير القابلة للامتزاج (منها مشاريع حقن ثاني أكسيد الكربون الجارية في حقل شمال شرق باب وحقل باب)، وحقن خافضات التوتّر السطحية، إلى جانب  ضخ المواد الرغوية والبوليمرات. 

بفضل برنامجنا "تحسين فرص الطاقة" الذي تتّبعه الشركة، فقد تمكنا من  توفير 2820 تيرا جول في سنة واحدة، وفي الحدّ من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن عملياتنا، وتوفير تكاليف بقيمة 8 ملايين دولار (أي ما يُعادل 29 مليون درهم إماراتي).

البيانات الصحفية